الغايـــــة العامـــــــة

الضغط على السلطات المعنية بإدارة النفايات الصلبة في لبنان لوضع وتطبيق استراتيجية مستدامة وخطة تنفيذية لإدارة هذا القطاع، بالاعتماد على أسس تشاركية وأسس الإدارة المتكاملة للنفايات التي تبدأ بالتخفيف من إنتاجها أولاً، ثم إعادة استعمالها، وإعادة تدويرها وتصنيعها، واسترداد الطاقة منها، وتنتهي بالتخلص النهائي عبر التقنيات المناسبة للواقع الوطني والتي تحترم المعايير البيئية الوطنية والعالمية.

يعمـــــل الائتـــلاف وفقـــاً للمبــــادئ العامـــة التالية

إن التخفيف من إنتاج النفايات واعتماد مبدأ الاقتصاد الدائري هو أمر ضروري لمستقبل بيئي واقتصادي مستدام. 

إن استعادة المواد وتثمينها هي خيار الإدارة المفضل لجميع النفايات المنزلية والتجارية والصناعية. 

إن إعادة التدوير هو نشاط ذو قيمة مضافة لمجتمعنا يساعد على خلق وظائف خضراء تعزز الاقتصاد المحلي.
​​
إن إعادة التدوير مسؤولية مشتركة وتتطلب مشاركة المواطنين وتعاون جميع أصحاب المصلحة – المستهلكين والموردين ومستهلكي المواد الخام ومصنعي وموزعي المنتجات ومقدمي البنية التحتية لإعادة التدوير وجميع الإدارات المحلية والمركزية.
​​
يجب أن توفر السياسات الضريبية الحكومية حوافز مباشرة وغير مباشرة للتخفيف من إنتاج النفايات واستخدام المواد المعاد تدويرها، وتحفز تقنيات إعادة التدوير الجديدة، وتطوير البنية التحتية المرتبطة فيها.
​​
ينبغي أن تتمتع الادارات المحلية بالسلطة اللازمة والوسائل والأدوات الكافية لإدارة عمليات معالجة النفايات الصلبة.

إن تأمين الحلول المستدامة لهذه القضية هو الدور الأساسي للسلطات التنفيذية والسلطات المنتخبة المعنية كجزء من وظيفتها العامة، خاصة أن هذه السلطات تمتلك كامل الموارد البشرية والمالية للقيام بالدراسات والتخطيط والتنفيذ.
​​
إن مسؤولية الإدارات المركزية وضع استراتيجية متكاملة ومستدامة لإدارة النفايات الصلبة بالتعاون مع السلطات المحلية، ووضع معايير المراقبة البيئية والمالية، وتنسيق المشاريع المرتبطة بها، بينما تقع مسؤولية إدارة العمليات على عاتق البلديات واتحادات البلديات.
​​
على مشاريع معالجة النفايات أن تراعي القوانين اللبنانية والمعاهدات والاتفاقات الدولية، لحماية البيئة واعتماد معايير الإدارة الشفافة والسليمة، والحفاظ على المصلحة العامة.
​​
في إطار حماية البيئة وإدارة الموارد الطبيعية يجب الالتزام بالمبادئ المنصوص عنها في قانون حماية البيئة رقم 444/2002 مثل مبدأ الاحتراس ومبدأ العمل الوقائي، ومبدأ تفادي تدهور الموارد الطبيعية، وغيرها.

الأهـــداف المحــــددة

على مستوى الحل التقنـي

محاربة طرح المحارق (التفكك الحراري) للتخلص من النفايات المنزلية الذي أقره مجلس الوزراء وتسعى بلدية بيروت إلى اعتماده كحل لمعالجة نفاياتها
​​
الضغط على السلطات المعنية لوضع وتنفيذ استراتيجية للتخفيف من إنتاج النفايات والفرز من المصدر وإعادة التدوير خلال العام ٢٠١٨

محاربة اعتماد الحرق العشوائي والمكبات والطمر من دون أي معالجة بالأخص في مطمري الكوستا برافا وبرج حمود لمخالفتهما أدنى الشروط الصحية والبيئية والاتفاقيات الدولية

على المستوى التشريعي

الضغط على السلطات المعنية لاحترام الاتفاقيات البيئية الدولية النافذة ومعاقبة الخروقات

الضغط لإقرار التشريعات البيئية الضرورية لإدارة النفايات الصلبة وخلق حوافز اقتصادية للتخفيف من إنتاج النفايات وإعادة تدويرها

على المستوى الإداري

إعادة ملف ادارة النفايات الى وزارة البيئة التي من شأنها إعداد رؤيا شاملة وسياسة عامة ومشاريع وخطط طويلة ومتوسطة المدى في كل ما يتعلق بشؤون البيئة واقتراح الخطوات التنفيذية لتطبيقها ومراقبة التنفيذ بالاعتماد على نهج تشاركي

على المستوى الاجتماعي

العمل على مبدأ الوقاية وثقافة التخفيف، وإعادة الاستعمال والتدوير عبر التربية والتوعية